.

مدني يؤكدأهمية تنشيط التعاون الصناعي مع هولندا

أكد وزير الصناعة والتجارة مدني عباس مدني على أهمية العمل المشترك لفتح وتنشيط مجالات التعاون الصناعي والتجاري بين السودان وهولندا بعد نجاح ثورة ديسمبر المجيدة بعد انقطاعها لفترة طويلة .

وأشار – خلال لقائه اليوم بمكتبه بالوزارة سفيرة هولندا بالخرطوم د. كاربين بوفين – أشار لدور هولندا المحوري في تعزيز وصول الصادرات السودانية لدول الاتحاد الأوربي خاصة وأن السودان يخطو بثبات نحو استيفاء متطلبات التصدير بمواصفات وجودة عالية ، مؤمناً على أن البلاد تشهد حراكاً اقتصادياً وتبادلاً للزيارات مع عدد من الدول الاوربية والأفريقية بعد نجاح الثورة السودانية، وإحداث التغيير المطلوب في ظل الحكومة الانتقالية الحالية ، مؤكداً على الاستفادة من الخبرات ونقل التكنولجيا الهولندية للبلاد خاصة في مجالات الصناعات الغذائية والزراعية والأسمدة والمخصبات والآلات الحديثة والالكترونيات ، داعياً الشركات الهولندية للدخول في مشروعات استثمارية مشتركة ، مبيناً وجود التسهيلات والامتيازات اللازمة لكافة المستثمرين من الدول الصديقة والشقيقة خاصة هولندا ، مؤمناً على ضرورة انعقاد لقاء مشترك بين رجال الأعمال في البلدين .

من جانبها؛ أوضحت د. كارين فتح أبواب التعاون الثنائي بين الخرطوم وأمستردام في المجالات المتعددة كافة ، مشيرة لزيارة وزير الخارجية الهولندي للسودان مؤخراً والتي أحدثت اختراقاً واضحاً في مسيرة العلاقات الثنائية بين الجانبين ، مؤكدة فتح أبواب  بلادها لدعم السودان من جديد بعد توقف منذ العام 1991 نتيجة لعوامل سياسية وأمنية ، موضحة أن هولندا تعد واحدة من أهم مصادر العون التنموي والاقتصادي للبلاد.

 يشار الى أن أهم المشروعات التي قامت بتمويلها هولندا بالسودان شملت طريق الابيض كادوقلي وصيانة طريق نيالا الفاشر وتوسيع مسبك الخرطوم المركزي؛ بجانب بناء مخازن الإمدادات الطبية وصناعة طائرات الفوكرز؛ وكذلك توفير المياه لمدينتي نيالا والجنينة وتوسيع كبانية الخرطوم وبورتسودان ، بالإضافة الى تحسين وسائل الري بمشروع الجزيرة ومشروعات أبحاث الطاقة والغابات .

 على صعيد آخر بحث وزير الصناعة والتجارة مدني عباس مدني اليوم بمكتبه بالوزارة مع سفير جمهورية تنزانيا بالخرطوم سليم كومبو حاجي؛ مجالات التعاون الثنائي المشترك بين السودان وتنزانيا والسبل الكفيلة بدعمها وتعزيزها في المجالات الاقتصادية والتجارية.

اللقاء أمن على المشاركة في المعارض التجارية التي تقام في كلا البلدين؛ بجانب تشكيل مجلس لرجال الأعمال المشترك والدخول في مشروعات استثمارية بين الجانبين وتنمية الصادرات ، وأوضح الوزير أن العلاقات التجارية والتبادل التجاري بين الخرطوم ودار السلام دون مستوى طموح الجانبين ، منادياً بضرورة بذل مزيد من الجهود والعمل المشترك لدفع وتطوير العلاقات التجارية بين الدولتين ورفع مستوى الميزان التجاري وتنشيط مفاوضات المنطقة الحرة الأفريقية؛ وكذلك الترتيب لانعقاد اللجنة الوزارية  المشتركة بين البلدين.

 وأشار مدني إلى العلاقات التاريخية بين السودان وتنزانيا، مؤكداً حرص والتزام السودان على تعزيز تلك العلاقات والدفع بها نحو آفاق أرحب ، وتعظيم مجالات التعاون الثنائي عبر اللجان والآليات المشتركة.

السفير التنزاني أكد حرص ودعم بلاده الكامل للسلام والاستقرار بالسودان، مؤمناً على زيادة مجالات التعاون بين الجانبين.

[fbcomments]

جديد الصور

اعلانات

تكوين النافذة الواحدة لإجراءات الانشطة التجاريه والصناعيه

Sudanese Business Federation