.

وزيرالدولة بالتجارة يؤكد ضرورة رفع الوعي المؤسسي والمجتمعي بأهمية الانضمام

أكدت ورشة الانضمام الى منظمة التجارة العالمية واثرها علي القطاع الخاص التي نظمها اتحاد العام لاصحاب العمل السوداني بمقره بالحديقة الدولية برعاية ودعم من مكز التجارة العالمي بجنيف ضرورة تهيئة البيئة وموائمة القوانين المرتبطة بالنشاط التجاري وتقوية القطاع الخاص الوطني واستكمال المطلوبات اللازمة لدفع جهود الدولة فى المفاوضات الجارية لاكمال الانضمام للمنظمة بنهاية ديسمبر من العام الحالي ، وأكد الاستاذ الصادق محمد علي وزير الدولة بوزارة التجارة خلال مخاطبته اعمال الورشة ضرورة رفع الوعي المؤسسي والمجتمعي باهمية الانضمام لتحقيق الفوائد المرجوة من الانضمام مشيرا الى ان القطاع الخاض يعتبر شريكا اصيلا فى العملية مما يحتم وضع الضوابط اللازمة لمشاركته الفاعلة فى المفاوضات خاصة امام تحديات الالتزام بالتحرير التدريجي للتجارة وفى ظل سيطرت دول المنظمة علي اكثر من 98% من التجارة العالمية مما يتطل استعدادات واجراء تعديلات فى القوانين والنظم لتحسين وتطوير سبل الانتاج. الاستاذ بكري يوسف عمر الامين العام لاتحاد اصحاب العمل السوداني اشار الى اهمية الورشة التي تجئ ضمن جهود الاتحاد والقطاع الخاص لاعانة المفاوضين للانضمام للمنظمة لافتا الى اهمية العمل المشترك لتهيئة البيئة للانضمام للمنظمة وقال ان الورشة مناسبة طيبة للتفاكر وتبادل الاراء بوجود الخبراء والمختصين حول تاثير الانضمام علي القطاع الخاص واليات رفع قدراته مؤكد دعم الاتحاد لتكثيف مثل هذة الانشطة حتي يتمكن السودان من العبور من مرحلة المفاوضات الى مصاف الدول الاخري التي تتمتع بعضوية المنظمة . من جانبه اكد الدكتور يس عيسى الامين العام لمفوضية انضمام السودان لمنظمة التجارة العالية الالتزام بالتعاون والتنسيق مع كافة المؤسسات المختلفة بهدف تحقيق الاستراتيجية القومية بانضمام السودان لمنظمة التجارة العالمية، لافتا الانتباه إلى أن السودان قد استوفى كافة شروط الانضمام ، وقال عيسى إن الولايات المتحدة بعثت حوالى 222 سؤال تتعلق بالاصلاحات الداخلية، مشيرا إلى اكتمال التفاوض الثنائي مع كل من الهند وكينيا ، مشيدا بمنظمة التجارة العالمية لدعمها السودان بالخبرات والتدريب ، الى ذلك قالت الاستاذة هبة الفاضل من سكرتارية مفوضية انضمام السودان لمنظمة التجارة العالمية، إن الورشة تأتي في اطار المشروع الياباني ومركز التجارة العالمي لدعم السودان بـ 100 الف دولار لانضمام السودان لمنظمة التجارة العالمية وإحداث حوار مع القطاع الخاص لاستكمال ملف انضمام السودان للمنظمة، معربة عن املها أن تخرج الورشة بتوصيات تخدم مصالح القطاع الخاص .

[fbcomments]

جديد الصور

اعلانات

تكوين النافذة الواحدة لإجراءات الانشطة التجاريه والصناعيه

صفحات

Sudanese Business Federation