.

الخارجية والغرف التجارية تعتزمان تكوين آلية لتعزيز دور التجارة الخارجية

يعتزم اتحاد الغرف التجارية والإدارات الاقتصادية المختصة بوزارة الخارجية وفي إطار تفعيل الشراكة بين القطاعين العام والخاص إنشاء وتكوين آلية مشتركة خلال الأيام القليلة المقبلة تضم ممثلي الطرفان تهدف إلى المساهمة في دعم جهود تقوية الاقتصاد الوطني وذلك عبر تنفيذ برامج وخطة عمل مشتركة عبرعدة محاور وأولويات محددة متفق عليها وذلك تحت شعار “التجارة والاستثمار”.

وأشارت الاستاذة وفاق صلاح عبد العال الأمين العام لاتحاد الغرف التجارية في تصريح لـ(سونا) إلى إنعقاد اجتماع مشترك مؤخراً لوفد الاتحاد برئاسة الاستاذ نادر الهلالي رئيس الاتحاد مع ممثل وكيل الخارجية وعدد من السفراء بالإدارات الاقتصادية وإدارات الشئون العربية والأمريكية والإفريقية والآسيوية ناقش عدداً من القضايا ذات الاهتمام المشترك بالشأن الاقتصادي أهمها تكوين لجنة مشتركة للتنسيق ممثلة في إدارة التعاون الاقتصادي والفني بوزارة الخارجية وممثلي اتحاد الغرف التجارية برئاسة الأمين العام للاتحاد لتقوم بترتيب الأولويات بالنسبة للطرفين.

وأشارت وفاق صلاح إلى أن الاجتماع أقر وضع خطة عمل الآلية المشتركة بين الطرفين تتضمن الدول ذات الأولوية المستهدفة بالتعاون في القضايا الاقتصادية وتحديد برنامج زمني للتنفيذ ومسؤوليات كل طرف لافتة إلى أنه تم خلال الاجتماع الإتفاق على توقيع مذكرة تفاهم تتضمن برنامج الخطة التنفيذية للآلية المشتركة للعمل من أجل تعظيم شعار”التجارة والاستثمار” بهدف دعم الاقتصاد الوطني .

ونوهت الأمين العام إلى أهمية التنسيق والتعاون بين الاتحاد ووزارة الخارجية وضرورة تكامل دورهما على المستوى الخارجي مشيرة إلى أن الاجتماع أمن على مساهمة الاتحاد في توفير البيانات والاحصائيات التجارية للسفارات بالخارج والعمل المشترك لتنظيم وتعظيم دور الصادرات السودانية ومعالجة مشاكلها وتنشيط دور مجالس رجال وسيدات الأعمال بالدول المستهدفة وتفعيل المشاركة الخارجية للقطاعات التجارية في الفعاليات الاقتصادية الدولية وتوطيد العلاقات مع المؤسسات الاقتصادية العالمية عبر وزارة الخارجية بجانب العمل  على تذليل العقبات للترويج المشترك للاستثمار بالسودان ووضع آليات تتيح استدامة تواجد المنتجات السودانية في السوق العالمي وفتح أسواق جديدة والمحافظة على الأسواق التقليدية .

[fbcomments]

جديد الصور

اعلانات

مبادرة شراء القمح من المزارعين